المقاومة الإسلامية و الوطنية

منتدى المقاومة الإسلامية و الوطنية
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الشيخ علي الخياط

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أبو طوني
أسد الجنوب
أسد الجنوب


عدد الرسائل : 239
العمر : 27
الموقع : الجنوب-النبطية
تاريخ التسجيل : 10/04/2008

مُساهمةموضوع: الشيخ علي الخياط   الأربعاء أبريل 23, 2008 10:04 am

و هو علي بن موسى بن اسماعيل بن أبو الليث بقرية فديو و يمتد نسبه الى الناسخ البانياسي على رأي من يعزوه اليه و نسبته البانياسي و هي بانياس الشام و كان في بداية شبابه متوطنا في قرية راس ماسم غربي حمام الجراننة( حمام القراحلة حاليا)
و كان رحمه الله أجيرا يفلح للشيخ علي بن هدوان أرضه.
و ذات يوم كان الشيخ علي بن هدوان قد أولم وليمة و لديه خلق كثير فأتاه الشيخ علي قائلا له يا سيدي انكسر الشلف و الشلف قطعة من الصمد الذي يحرثون به بمقام السكة لا يعمل بدونه و بذلك تعطلت الفلاحة.
فأجابه الشيخ علي بن هدوان قائلا له على سبيل المزاح : يا ابني خيطه و افلح به .
فاعتقد الشيخ علي الخياط ان معلمه جاد في قوله فذهب و أخذ من ورق الشنبوط و يقال له في بعض الاماكن الحيصد و هو شجيرة ورقها كالخيطان و لكنه غليظ و هو أخضر اللون يزهر زهر اصفر في الربيع فخيط الشلف بذلك الورق و راح يحرث به برهة طويلة .
و جاء اليه معلمه علي بن هدوان بعد فترة ليستطلع أمره و يشاهد عمله فوجده يحرث كالمعتاد فقال له : يا ابني لقد أخبرتني ان السكة انكسر شلفها فاين صنعته ؟ فأجابه: يا سيدي أما قلت لي أن أخيطه فأخطته حسب أمرك فهو على حاله الآن فلما رآه الشيخ بن علي هدوان مخيطا بورق الشنبوط و هو ورق ضعيف ليست له متانة و لا مقاومة لما يلحق الشلف من ضغط فتيقن أن هذا العمل لا يقوم به الا من له كرامات الصالحين و اعتبر نفسه انه اخطا بحق الشيخ علي الخياط عندما استخدمه اجيرا لديه فخاطبه قائلا : و الله لا عدت تحرث لي ابدا و اذا لم تسامحني عما بدر مني تجاهك و تجعلني في حل مما حرثت لي فسوف احرث لك بقدر ما حرثت لي يوما بيوم و من يومها اطلق على هذا الشيخ و اصبح الشيخ علي الخياط
سكنه في قرية بسطوير
و يقول الشيخ حسين حرفوش عنه في مؤلفه:
سكن الشيخ علي الخياط في قرية بسطويرو هي تبعد عن جبلة الادهمية مسافة (20 كيلو متر).شرقا فجنوبا بالجراننة.
كان هذا الشيخ رحمه الله تعالى وليا من اولياء الله الصالحين عارفا عفيفا نظيفا تقيا ذكيا له بفعال الجود شهرة و فضائل و نوادر بالبراهين شتى سماعيات .
و كان موفقا بالذرية فرزق سبعة ذكور هم :أحمد و محمد و يوسف و شرف الدين موسى و ميكائيل و قاسم و حسام الدين حسن .
و كان لابنائه رونق في عصرهم و شهرة واسعة و صيت حسن و منهم أربعة شعراء هم :
أحمد و قاسم و موسى و حسن و اشعارهم شاهدة على ذلك و قد مدح الشيخ علي و اولاده الكثير من العلماء و اثنوا عليهم و على فضائلهم .
مقام الشيخ علي الخياط
و تتحدث الروايات الشفهية ان احمد بن مخلوف كان قد جمع اموالا كثيرة من جباية الضرائب لانه كان يلتزمها للدولة و يربح منها فحضر لدى الشيخ علي الخياط و سأله ماذا يفعل بهذه الاموال فاشار عليه الشيخ علي بعمارة القباب على اضرحة المؤمنين فكان ذلك.
و مما حدث ايضا ان احمد مخلوف لما قصد ان يعمر الشيخ علي الخياط قبة و اسسها راى في منامه الشيخ علي قائلا له لا تعمرني قبة بل عمر اولادي فعمر اولاده قبة بطاسة كبيرة في نفس القرية و بابها متجه شرقا.

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.afwaj.org/vb/member.php?u=317
 
الشيخ علي الخياط
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المقاومة الإسلامية و الوطنية :: ثقافة و أدب :: ثقافة و معلومات عامة-
انتقل الى: